Google-Translate-Arabic to French Google-Translate-Arabic to German Google-Translate-Arabic to Italian Google-Translate-Arabic to Spanish

آخر الأخبار

  ساحة الرأي

image

الشباب الأمازيغي و"العمل الحزبي"

يعتبر سؤال التنظيم لدى "ايمازيغن" على مستوى الشارع السياسي من أقدم الأسئلة التي سالت في سبيلها الكثير من المداد ونظمت للإجابة عنه لقاءات كثيرة وندوات
image

أية أولويات للدخول المدرسي في زمان كورونا ؟

أية أولويات للدخول المدرسي  في زمان  كورونا ؟ المرونة هي الحل لأي استراتيجية جديدة  يواجه القائمون على تدبير المؤسسات التعليمية  في جميع المستويات عند كل دخول
image

قراءة في نداء الوطن من اجل نصرة معركة الامعاء الفارغة

اتخذ نداء الوطن ،او نداء الوطنية ، او نداء المواطنة ، او نداء الشعب المغربي ، صورة  الحدث الابرز والمبرز للعديد من القراءات والنقاشات حول
image

le Droit à la vie privée en France

Le droit de chacun au respect de sa vie privée résulte tant de l'article 8 de la convention de sauvegarde des droits de l’homme et
image

الأزمة الصحية وانعكاساتها على حقوق الإنسان في فرنسا؟

      Les droits de l’homme sont protégés par les Nations Unies suivant des mécanismes propres à l’organisation elle-même comme aux pratiques des gouvernements
image

مومي يكتب: وجهة نظر حول هوية الصراع الجديد

نجاح روسيا في ابتكار لقاح مضاد لفيروس كورونا كوفيد-19 وما يثيره من ردود فعل متباينة بين مصفق ومشكك، يجعلنا نتساءل هل العالم يشهد انبعاثا لقوة
image

العيش بين أمل الإفراج و فتح باب الاستدراك حال الاسر المتضررة

حالة من الترقب و الانتظارية تسود الأسر المتضررة من جائحة كورونا حول مصير الدفعة الثالثة لشهر يونيو و المطالبة بفتح باب الاستدراك من البعض الاخر
image

من أجل سياحة داخلية آمنة ونظيفة

السياحة في المغرب.. استعدادات جارية.. إجتماعات متواصلة.. الصيف على الأبواب. المكتب الوطني المغربي للسياحة يدعو لعقد اجتماع مع رؤساء المجالس الجهوية حول حملة تسويق مشترك
image

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

 غالبية الفنادق والمنتجعات السياحية في البلاد قد أغلقت أبوابها حتى تحولت بعضها إلى شبه اشباح.. ويجب الخروج بأخف الأضرار على هذه المنشآت السياحية الحيوية عبر
image

تمخضات حراك الريف: بين الكائن والممكن

من المألوف أن الحديث عن حراك الريف يستلزم وبالضرورة استحضار أهم المبادئ التي بني عليه باعتباره حراك احتجاجي، جماهيري، سلمي، حضاري، وديمقراطي..؛ هذا الحراك الذي
image

أقوضاض تكتب: عيد لا كالأعياد

بعد اجتياح المرض اللعين لكل بقاع العالم، ليشهد العالم بذلك لحظة تاريخية مأساوية في تاريخ البشرية، وهي اللحظة التي أعادت كل سكان المعمورة إلى بيوتها
image

دور الذاكرة والتاريخ في إلهام تجربة العدالة الانتقالية المغربية

خلال شهر فبراير من مطلع سنة 2020 والعالم يعيش على صفيح ساخن من بداية تغلغل وباء كورونا بالصين الآسيوية وداخل عدد من الدول الأروبية، وبعد
  1. الملك يتجول ليلا في شوارع الحسيمة ويلتقط صورا مع الساكنة (5.00)

  2. الملك محمد السادس يلقي خطاب العرش إلى شعبه من مدينة الحسيمة (5.00)

  3. الملك يستقبل نجلة المجاهد محمد بن عبد الكريم الخطابي (5.00)

  4. ابتدائية الحسيمة توزع 11 سنة سجنا نافذا على 7 نشطاء عن حراك الريف (5.00)

  5. عبور أزيد من 16 ألف مسافرا عبر ميناء الحسيمة.. وهذه إحصائيات موانئ الشمال (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

الرئيسية | وطنية | نقابة قطاع الداخلية ترفض المساس بالمكتسبات المادية للموظفين

نقابة قطاع الداخلية ترفض المساس بالمكتسبات المادية للموظفين

نقابة قطاع الداخلية ترفض المساس بالمكتسبات المادية للموظفين

عقد المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الداخلية اجتماعه عن بعد يوم الخميس15 أكتوبر 2020في ظل الظروف الدقيقة والصعبة للغاية التي تمر بها الطبقة العاملة وجماهير الشغيلة بوطننا، حيث وقف أعضاء المكتب على حدة الازمة الاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها بلادنا والتي زادت جائحة كوفيد-19 من مفاقمتها  جراء الانعكاسات المأساوية المترتبة عن تدابير الحظر الصحي الأوضاع الاجتماعية للغالبية و جراء أيضا جشع أرباب المقاولات الذي يشجعه الانحياز و التواطؤ المكشوف للحكومة و للسلطات مما تسبب فبي تسريح أزيد من 600 ألف عامل وعاملة ببرودة دم ودون أية إجراءات اجتماعية مرافقة لحماية الطبقة العاملة من كارثة فقدان مصدر عيش الابناء .لقد عبرت الحكومة عن عداءها السافر للشغيلة المغربية ولمصالحها بإقدامها، بكل صلافة وغدر، الى استغلال حالة الطوارئ الصحية من أجل تمرير أبشع و أقسى القوانين التراجعية عن المكتسبات التاريخية للطبقة العاملة والحركة النقابية المغربية:مشروع القانون التنظيمي لتكبيل حق الاضراب و مشروع قانون يضرب استقلالية النقابات و يبيح تدخل السلطات في شؤونها الداخلية، و محاولة تفويت مصحات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي إلى الخواص ….

لقد سجل أعضاء المكتب الوطني بارتياح كون حدة الهجوم قابلته مختلف فئات الطبقة العاملة بقيادة الاتحاد المغربي للشغل بمقاومة واعدة، عبر عنها حجم الانخراط الواسع في شهر الاحتجاج الذي أعلنته الأمانة الوطنية،و الذي تجسد في تنظيم عشرات الوقفات الاحتجاجية والمسيرات بكافة التراب الوطني والتهديد بخرق حالة الطوارئ الصحية اذا ما استمرت الحكومة في التنكر الواضح لمطالب الشغيلة المغربية.

إن المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الداخلية، في ظل سياق الهجوم الحكومي المحموم، يعلن ما يلي:

– تثمنيه للمواقف التي عبر عنها الاتحاد المغربي للشغل والاخ الأمين العام من رفض حازم لمحاولة الحكومة تدمير أهم المكتسبات العمالية والاجتماعية (حق الإضراب، العمل النقابي المستقل، الضمان الاجتماعي….)، التي انتزعتها الطبقة العاملة المغربية بدمائها وتضحياتها وهي تكافح من أجل الاستقلال؛

– اعتزازه بمختلف القطاعات المهنية  والاتحادات الجهوية والمحلية التابعة  للاتحاد المغربي للشغل التي انخرطت بكل قوة في تجسيد قرار الأمانة الوطنية القاضي بجعل شهر أكتوبر شهر الاحتجاج والاستنكار ؛

– تأكيده للموقف الثابت من مشروع القانون التكبيليللإضراب ومشروع القانون التنظيمي للنقابات ويطالب الحكومة بالتراجع  النهائي على هذه المشاريع؛

– تضامنه مع الاجراء المطرودين في القطاعين الخاص والعام ضحايا عدوان و جشع الباطرونا قبل كما في ظل هاته الجائحة ،و مطالبته الحكومة و السلطات فرض احترام القانون بعودة كل المطرودين و الموقوفين لعملهم: أمانور طنجة- الرباط، أوزون السعيدية، عاملات النسيج بالأحياء الصناعية بالبيضاء…

إن المكتب الوطني وهو يستعرض مختلف التطورات الحاصلة في بلادنا فإنه يطالب ب:

– احترام الحريات النقابية المضمونة في قوانين البلاد وعلى رأسها دستور المملكة؛

– الاستجابة لمطالب الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية المعبر عنها في ملفها المطلبي وكذا رسائلها وبياناتها السابقة و فتح حوار عاجل ومباشر مع مكتبها الوطني؛

– إلغاء منشور رئيس الحكومة القاضي بإلغاء مباريات التوظيف ،والتسريع في وضع جدولة زمنية لاجتماع اللجن المتساوية الاعضاء مركزيا واقليميا للبث في جداول الترقي وكذا تواريخ الامتحانات المهنية برسم سنة 2020 وكذا تسوية الوضعية المالية للموظفين المستحقة عن الترقي؛

– رفض أي تحميل لتكاليف إضافية تثقل كاهل الموظفين عبر محاولة فرض ضريبة التضامن الوطني لمدة سنة  على أجور الموظفين في الوقت الذي تغدق أموال باهظة علىأرباب الشركات و تعفى الثروات الكبرى و يشجع التملص و التهرب الضريبيين؛

– ضرورة استشارة الموظفين وممثليهم ومراعاة حقوقهم المكتسبة في عملية اعادة توزيع الموظفين المنتسبين لميزانيات مجالس العمالات والاقاليم بين هذه المجالس ومصالح الادارة الترابية التابعة لوزارة الداخلية؛

– إيقاف كل مشاريع تفكيك الوظيفة العمومية بعد ما تأكد للجميع بعد الجائحة أن تفكيك الوظيفة العمومية كان خيارا خاطئا وكانت له انعكاسات سلبية على جهوزية مختلف المؤسسات العمومية لمواجهة الكارثة؛

– إعادة النظر في مضامين مشروع القانون المالي لسنة 2021 ويحذر من الإجراءات التقشفية التي جاء بها والتي تحمل الأجراء تكاليف الأزمة مقابل إغداق الإعفاءات على أصحاب الشركات والثروات الكبرى.

وفي الأخير فإن المكتب الوطني، يجدد دعوته كافة فروع ومناضلي ومناضلات الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية إلى المساهمة في تقوية التنظيم وتعزيز الوحدة داخل الاتحاد المغربي للشغل والانخراط في المبادرات التي سيعلن عنهاالاتحاد المغربي للشغل، مع وضع الاحتياطات اللازمة في العمل حفاظا على الأرواح.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك