Google-Translate-Arabic to French Google-Translate-Arabic to German Google-Translate-Arabic to Italian Google-Translate-Arabic to Spanish

آخر الأخبار

  ساحة الرأي

image

الشباب الأمازيغي و"العمل الحزبي"

يعتبر سؤال التنظيم لدى "ايمازيغن" على مستوى الشارع السياسي من أقدم الأسئلة التي سالت في سبيلها الكثير من المداد ونظمت للإجابة عنه لقاءات كثيرة وندوات
image

أية أولويات للدخول المدرسي في زمان كورونا ؟

أية أولويات للدخول المدرسي  في زمان  كورونا ؟ المرونة هي الحل لأي استراتيجية جديدة  يواجه القائمون على تدبير المؤسسات التعليمية  في جميع المستويات عند كل دخول
image

le Droit à la vie privée en France

Le droit de chacun au respect de sa vie privée résulte tant de l'article 8 de la convention de sauvegarde des droits de l’homme et
image

الأزمة الصحية وانعكاساتها على حقوق الإنسان في فرنسا؟

      Les droits de l’homme sont protégés par les Nations Unies suivant des mécanismes propres à l’organisation elle-même comme aux pratiques des gouvernements
image

مومي يكتب: وجهة نظر حول هوية الصراع الجديد

نجاح روسيا في ابتكار لقاح مضاد لفيروس كورونا كوفيد-19 وما يثيره من ردود فعل متباينة بين مصفق ومشكك، يجعلنا نتساءل هل العالم يشهد انبعاثا لقوة
image

العيش بين أمل الإفراج و فتح باب الاستدراك حال الاسر المتضررة

حالة من الترقب و الانتظارية تسود الأسر المتضررة من جائحة كورونا حول مصير الدفعة الثالثة لشهر يونيو و المطالبة بفتح باب الاستدراك من البعض الاخر
image

من أجل سياحة داخلية آمنة ونظيفة

السياحة في المغرب.. استعدادات جارية.. إجتماعات متواصلة.. الصيف على الأبواب. المكتب الوطني المغربي للسياحة يدعو لعقد اجتماع مع رؤساء المجالس الجهوية حول حملة تسويق مشترك
image

السياحة التضامنية في المغرب..المحمية من الفيروس

 غالبية الفنادق والمنتجعات السياحية في البلاد قد أغلقت أبوابها حتى تحولت بعضها إلى شبه اشباح.. ويجب الخروج بأخف الأضرار على هذه المنشآت السياحية الحيوية عبر
image

تمخضات حراك الريف: بين الكائن والممكن

من المألوف أن الحديث عن حراك الريف يستلزم وبالضرورة استحضار أهم المبادئ التي بني عليه باعتباره حراك احتجاجي، جماهيري، سلمي، حضاري، وديمقراطي..؛ هذا الحراك الذي
image

أقوضاض تكتب: عيد لا كالأعياد

بعد اجتياح المرض اللعين لكل بقاع العالم، ليشهد العالم بذلك لحظة تاريخية مأساوية في تاريخ البشرية، وهي اللحظة التي أعادت كل سكان المعمورة إلى بيوتها
image

دور الذاكرة والتاريخ في إلهام تجربة العدالة الانتقالية المغربية

خلال شهر فبراير من مطلع سنة 2020 والعالم يعيش على صفيح ساخن من بداية تغلغل وباء كورونا بالصين الآسيوية وداخل عدد من الدول الأروبية، وبعد
image

كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟

"إننا جميعا تلقينا اللقاح"! هو ردّ "دوغ ميلز" مصور صحيفة "نيويورك تايمز" على مراسلي قناة "فوكس" "جون روبيرتس" في حوار التقطه ميكروفون قناة CNN الأمريكية
  1. الملك يتجول ليلا في شوارع الحسيمة ويلتقط صورا مع الساكنة (5.00)

  2. الملك محمد السادس يلقي خطاب العرش إلى شعبه من مدينة الحسيمة (5.00)

  3. الملك يستقبل نجلة المجاهد محمد بن عبد الكريم الخطابي (5.00)

  4. ابتدائية الحسيمة توزع 11 سنة سجنا نافذا على 7 نشطاء عن حراك الريف (5.00)

  5. عبور أزيد من 16 ألف مسافرا عبر ميناء الحسيمة.. وهذه إحصائيات موانئ الشمال (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

الرئيسية | ساحة الرأي | قراءة في نداء الوطن من اجل نصرة معركة الامعاء الفارغة

قراءة في نداء الوطن من اجل نصرة معركة الامعاء الفارغة

قراءة في نداء الوطن من اجل نصرة معركة الامعاء الفارغة

اتخذ نداء الوطن ،او نداء الوطنية ، او نداء المواطنة ، او نداء الشعب المغربي ، صورة  الحدث الابرز والمبرز للعديد من القراءات والنقاشات حول ملف معتقلي حراك الريف ، وعلى وجه الخصوص حول معركة الامعاء الفارغة التي يخوضها معتقلي حراك الريف في السجون ضد المندوبية العامة لادارة السجون بالمغرب من اجل الاستجابة لمطالب مشروعة ، حيث تابع حيثياتها كل مواطن مغربي داخل وخارج البلاد عبر كل الوساءل الاتصال والتواصل المتاحة والحديثة .

نداء الوطن الذي اطلقته كل المكونات المجتمع المغربي ، وهو النداء الذي لامس الاحساس بالمسؤولية اتجاه مواطنين مغاربة ذوي الهوية الامازيغية ، والذين يخضون معركة الاضراب بحمولة فكرية وقناعات معرفية ومبادئ وطنية ، وهي حمولة اكدتها اولا احتجاجات خريف 2016 التي لم تصمد فقط في وجه محاربة الفساد ، بل تجاوز الامر للصمود ضد كل "المعوِّقات"  التي كانت تريد ان تشوه مسار القضية من هنا او هناك او بشكل او باخر ، فيما كان التاكيد الثاني في نظرنا رسائل الخطاب الملكي التي تقر وتستقر على الجانب الذي ياخذ بمشروعية الاحتجاحات ، وذلك  نظرا لايصابة مجموعة من الهيئات والمؤسسات بالفشل وعدم القيام بادوارها كما ينبغي ، وهو الامر الذي استحسنته اغلب الفعاليات والمحللين ، خاصة في اجماعهم ان خطوة العفو الملكي على بعض معتقلي حراك الريف خلال الذكرى 21 لعيد العرش الاخيرة خطوة تأكد مبدأ قناعة الدولة بضرورة الاصلاح والتصالح ، والاهم من ذلك ترجيح كفة مبدأ القناعات لكل الاطراف في اطار محيط حواري ونقاشي بناء .

ان ما يؤكده نداء الوطن الذي ياتي بعد وصول اضراب معتقلي حراك الريف الى ٢١ يوما ، هو الحس التضامني بين الشعب المغربي بكل مكوناته لان في اعادة نكسات معركة الامعاء الفارغة والتي ذهب ضحيتها ارواح مغاربة سابقا ، هي بحد ذاتها نكسة وفشل في بناء مجتمع مدني فعال  ودولة مركزية حقيقية تقوم على مبدأ الحريات والديمقراطية وهو مسار للاسف يؤدي بدوره الى هدم كل ما له صلة بالجهوية المتقدمة والتنمية المستدامة .

في نداء كل مغربي للوطن ، رسالة من اجل حلحلة كل ما يتعلق بملف حراك الريف باعتبارها قضية وطنية ، وهي رسالة لكل الهيئات والمؤسسات لتحمل مسؤولياتها للدفاع المشروع من اجل ايجاد حل الى جانب الاخذ بعين الاعتبار من باب المسؤولية والالتزام الوطني  كل المبادرات التي يطلقها معتقلي حراك الريف من اجل حوار بناء، مادام تحقق بالفعل  انفراج جزئي في الملف ، في حين يبقى هذا النداء رسالة لكل فعاليات المجتمع المغربي بكل انتماءاته وهوياته ان يساهم ويساعد على توفير مناقشات بناءة ليس فقط من اجل حل القضية او الملف ، بل مساهمات تسعى الى وقف النزيف الذي لم تساهم فيه الدولة فقط،  بل كان عدم اخذ معركة الوعي بعين الاعتبار الجانب الثاني في المساهمة .

قراءة في نداء الوطن الذي تم تناوله وتداوله كابرز حدث يهم الوطن والمواطن والوطنية ، هي قراءة تدخل ضمن ما تم  تداوله من  قراءات متعددة ومتباينة ، الا ان جوهرها – القراءات – يكمن في  الارادة الوطنية من اجل حلحلة الملف بشكل او باخر ، ولا يمكن ان يتم اضافته الى ما يعيشه المغرب خلال المشهد السياسي الاخير ، والمحطات المحرجة والفاشلة  التي قطعتها كل الاليات والموارد بقرارات اقتنع الشعب المغربي بانها كارثية ولا تستلزم صناديق الاقتراع  فقط لتصحيحها ، وانما لابد ان يكون اعادة هيكلة المشهد السياسي وفق مشروع متكامل يضع  مصلحة المواطن على هرم اولوياته  .

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك