Google-Translate-Arabic to French Google-Translate-Arabic to German Google-Translate-Arabic to Italian Google-Translate-Arabic to Spanish

آخر الأخبار

  ساحة الرأي

image

تمخضات حراك الريف: بين الكائن والممكن

من المألوف أن الحديث عن حراك الريف يستلزم وبالضرورة استحضار أهم المبادئ التي بني عليه باعتباره حراك احتجاجي، جماهيري، سلمي، حضاري، وديمقراطي..؛ هذا الحراك الذي
image

أقوضاض تكتب: عيد لا كالأعياد

بعد اجتياح المرض اللعين لكل بقاع العالم، ليشهد العالم بذلك لحظة تاريخية مأساوية في تاريخ البشرية، وهي اللحظة التي أعادت كل سكان المعمورة إلى بيوتها
image

دور الذاكرة والتاريخ في إلهام تجربة العدالة الانتقالية المغربية

خلال شهر فبراير من مطلع سنة 2020 والعالم يعيش على صفيح ساخن من بداية تغلغل وباء كورونا بالصين الآسيوية وداخل عدد من الدول الأروبية، وبعد
image

كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟

"إننا جميعا تلقينا اللقاح"! هو ردّ "دوغ ميلز" مصور صحيفة "نيويورك تايمز" على مراسلي قناة "فوكس" "جون روبيرتس" في حوار التقطه ميكروفون قناة CNN الأمريكية
image

جائحة كوڤيد-19 وفعلية حقوق السجناء

مع استمرار تفشي جائحة كورونا المستجد على نطاق شديد الاتساع، اتخذت دول العالم مجموعة من الاجراءات في إطار حالة طوارئ الصحة العامة التي دعت إليها
image

الزمن الاستثنائي، ومشروع القانون 20.22 المؤجل!

في وقت ما يزال العالم يعيش فيه تحت وطأة وباء فتاك أودى بألوف مؤلفة من الأرواح البريئة وحصد ملايين من الإصابات المتتالية في عدد من
image

العبث زمن الكورونا...المحاكمات عن بعد أنموذجا؟

يعيش المغرب كما العالم حالة استثنائية نتيجة ظهور و انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، هذا الوضع المستجد فرض إعلان حالة الطوارئ بأغلب دول العالم
image

رأي حول مشروع قانون 22.20

مشروع قانون رقم 22.20 المتعلق باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي وشبكات البث المفتوح والشبكات المماثلة المرتقب ان يحال خلال الاسبوع المقبل على لجنة التشريع وحقوق الانسان
image

جدل ثقافي حول كتاب "السياسة والدين في المغرب- جدلية الفرقان والسلطان"

تقديم موجز للكتاب : صدر للأستاذ الباحث الدكتور حسن أوريد في مطلع هذه السنة مؤلفه الجديد المعنون ب " السياسة والدين في المغرب – جدلية
image

دعوة إلى مأسسة قاضي الإجراءات بالمحاكم لما بعد كورونا

 تعد الإدارة القضائية أحد المقومات الرئيسية للعدالة، إن لم نقل أنها مشعل لإنارة درب كل راغب في صناعة قضاء ناجع، الشيء الذي دفع مؤسسة المجلس
image

كوفيد 19.. ومفهوم المسئولية الاجتماعية للشركات.. فنادق ومنتجعات المغرب نموذجًا

المنتدى المتوسطي للسياحة بالمغرب تابع عن كثب التطورات والمستجدات الحاصلة ب"كوفيد 19" بالمغرب، وكيفية التعاطي الفاعلين السياحيين مع هذه الأزمة، من خلال الملاحظة التي تم
image

الريف، كوفيد - 19 و حقوق الإنسان

أيا كان حجم الخسائر والضحايا التي سيخلفها انتشار فيروس كوفيد-19،  فسيمر هذا الوقت العصيب الذي يعيشه الريف وتعيشه باقي جهات المغرب وكل شعوب العالم، فالأوبئة
  1. الملك يتجول ليلا في شوارع الحسيمة ويلتقط صورا مع الساكنة (5.00)

  2. الملك محمد السادس يلقي خطاب العرش إلى شعبه من مدينة الحسيمة (5.00)

  3. الملك يستقبل نجلة المجاهد محمد بن عبد الكريم الخطابي (5.00)

  4. ابتدائية الحسيمة توزع 11 سنة سجنا نافذا على 7 نشطاء عن حراك الريف (5.00)

  5. عبور أزيد من 16 ألف مسافرا عبر ميناء الحسيمة.. وهذه إحصائيات موانئ الشمال (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

الرئيسية | مجتمع | مندوبية الصيد بالحسيمة تخرج عن صمتها وتوضح بشأن تهريب 200 طن من سمك "كبايا"

مندوبية الصيد بالحسيمة تخرج عن صمتها وتوضح بشأن تهريب 200 طن من سمك "كبايا"

مندوبية الصيد بالحسيمة تخرج عن صمتها وتوضح بشأن تهريب 200 طن من سمك "كبايا"

أكد مندوب الصيد البحري بإقليم الحسيمة في اتصال بأخبار الريف أن المقال الذي نشر مؤخرا حول تهريب كميات مهمة من سمك " كبايا " تحت عنوان "رئيس جمعية تجار السمك بالحسيمة يتهم مندوبية الصيد بالتغاضي عن بيع الأسماك بالسوق السوداء" خال من الصحة والنزاهة، موضحا أن رئيس جمعية تجار السمك ( ف.ب ) المنتهية صلاحيتها أورد جملة من المغالطات التي لا يمكن تجاوزها أو التغاضي عنها والتي تمس سمعة البلاد والعباد والتدبير الاداري المستدام بالميناء، والتي من بينها أن ميناء الحسيمة عرف تفريغ 200 طن من سمك " كبايا " ليلة الأحد – الاثنين الماضي، وهو رقم خيالي ولا يمت للواقع والأرقام الرسمية التي سجلها المكتب الوطني للصيد البحري بأي صلة، في حين أن ما تضمنه المقال لم يشر لبيع أي صندوق من السمك نفسه في السوق المذكور أخيرا، والغريب أن كاتب التدوينة الفايسبوكية التي تضمنها المقال هو من قام بشراء أول تفريغ سجل بسوق السمك بميناء الحسيمة وهو عكس ما صرح به، على حد قوله.

وبالمقابل أكد المسؤول نفسه الوصي على قطاع الصيد البحري بإقليم الحسيمة في ذات لقائه بصحفي " أخبار الريف " أن ميناء الحسيمة عرف تفريغ 21 طن و 552 كيلوغرام من سمك " الماكرو " أو " كبايا " بقيمة مالية بلغت 122 ألف و840 درهما، وهو رقم صريح ولا غبار عليه موضحا أن كاتب التدوينة جانب الصواب ولم يشر إلى المعاملات التجارية المهمة المعلنة التي يعرفها ميناء الصيد بالحسيمة الذي يعتبر الشريان الاقتصادي للمنطقة، كما لم يثبت بالحجج ما دونه في مقاله الذي هو محض افتراء.

وردا على المقال نفسه أشار رئيس جمعية التجار بميناء الحسيمة، المعترف بها قانونيا، في تدوينة له على جداره بالفايس قال أنه ينور فيها الرأي العام المحلي والوطني أنه و"دحضا لمجموعة من المغالطات والأكاذيب التي وردت في المقال نفسه، يعلم ويخبر الجميع، أن هذه الفترة من السنة أصبحت معروفة بأنها من أوقات إصطياد الأسماك الموجهة للتصبير(كابايا و ميرفا)، حيث عرفت سواحل مدينة الحسيمة في التاريخ نفسه توافر كميات مهمة من سمك "كابايا"،وأشار لتصحيح المعطيات والتصريح بالأرقام الصحيحة لما تم إصطياده، متحديا السيد (ف.ب) أن يثبت الرقم الذي ذكره(200 طن) وأن يدلي للرأي العام بالوثائق والصور التي تدل على هذه المعطيات التي ذكرها. وزعم أيضا، أنه لم يتم التصريح بهذه الكميات التي تم اصطيادها، وأنه لم يتم إدخالها للسوق الرسمي بالميناء من أجل فتح المزاد، وذكره أن أول من قام بشراء حصة من سمك كابايا داخل السوق والتي بلغت 80 صندوقا هو نفسه صاحب التدوينة المذكورة وقال انظروا ل( شخص يدعي أن كمية من الأسماك تبلغ 200 طن تم تسويقها بميناء الحسيمة في ليلة واحدة، وهو ميناء جد جد صغير،دون علم السلطات، ودون مرورها من السوق الرسمي، ويكون أول من قام بشراء 80 صندوقا من هذه الأسماك هو الشخص نفسه الذي خرج ببيان يستنكر فيه تهريب السمك " .

ودعا منير الخلوفي رئيس تجار السمك بالجملة بميناء الحسيمة " كل من يتوفر على وثائق أو صور أو معلومات بخصوص أي خرق بالتوجه إلى المصالح المعنية. " ولم لا فضحها في وسائل الإعلام البديل مختتما تدوينته ب"كفى من ترويج المغالطات، وكفى من ضرب إقتصاد المدينة في الصميم بأخبار زائفة يجهل الغرض من ترويجها، وكفى من تشويه سمعة التجار وأرباب المراكب ".

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك