English French German Spain Italian Dutch

آخر الأخبار

ساحة الرأي

image

حراك الريف في مفترق الطرق… و المغرب ايضا…

عام ونصف وحراك الريف صامد ويتمدد بالرغم من القمع الشرس الذي شنه النظام ضد نشطائه. و بعد سنة من اعتقال ابرز نشطاء الحراك والمحاكمات الصورية
image

هل أنت مغربي..؟؟

تصاعدت الاتهامات الخطيرة للحراك الشعبي الذي يشهده الريف في الرواية الرسمية للدولة، واتخذت هذه الاتهامات صورا وأشكالا متعددة تباينت من مرحلة إلى أخرى، من واقع
image

الجزائر تسير بثبات نحو مأسسة ترسيم الأمازيغية بالحرف اللاتيني

منذ بدء تدريس اللغة الأمازيغية في الجزائر لجزء من تلاميذ المدارس الثانوية والإعدادية والابتدائية ابتداء من عام 1995 والنهج الرئيسي القائم إلى حد الآن هو
image

الكيف بين اليوم والامس ..!

400 كيلوغرام من الكيف تنتجه وزارة الصحة الإسرائيلية سنويا في مزارع خاصة بشمال فلسطين المحتلة وفق أحدث التكنولوجيات توزع على شكل كبسولات أو شتلات مجففة
image

أحمد الدغرني يكتب: الريف بين الصلحاء والمفسدين

هناك كتاب يحمل عنوان "المقصد الشريف ، والمنزع اللطيف ،في التعريف بصلحاء الريف"الفه كاتب يسمى الإمام البادسي(عبد الحق بن اسماعيل)،في أواخر أيام دولة االموحدين بالمغرب
  1. بحارة الدريوش يرفضون قرارا لمندوبية الصيد البحري بالحسيمة (5.00)

  2. خريجو معهد تكوين الأطر الصحي بالحسيمة ينتفضون ضد إدماج الخواص بالوظيفة العمومية (5.00)

  3. مليارا سنتيم لكشف فيديو وفاة 5 شبان بالحسيمة (5.00)

  4. إذاعة الحسيمة الناظور في بث الأخبار عبر الأقمار الصناعية (5.00)

  5. تراجع منتوج الصيد البحري بميناء الحسيمة (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار سياسية | الخلفي يحمل المسؤولية للقضاء حول تعرض الزفزافي لـ”التعذيب والاغتصاب”
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الخلفي يحمل المسؤولية للقضاء حول تعرض الزفزافي لـ”التعذيب والاغتصاب”

الخلفي يحمل المسؤولية للقضاء حول تعرض الزفزافي لـ”التعذيب والاغتصاب”

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي إنه يؤكد ما جاء في تصريحات وزير الدولة المكلفة بحقوق الإنسان مصطفى الرميد، بخصوص قضية تعرض ناصر الزفزافي للتعذيب.

وأضاف الخلفي خلال الندوة الصحفية، التي أعقبت المجلس الحكومي اليوم الخميس 12 أبريل الجاري بالرباط، أن الرميد أكد أن "القضاء له طرق قانونية تجعله يمارس صلاحياته باستقلالية وعليه تحمل المسؤولية كاملة في البحث عن معطيات للوصول إلى الحقيقة"، وأشار الوزير ان القضاء يتحمل مسؤولية الكشف عن حقيقة الإدعاءات وترتيب الجزاءات القانونية.

وكان قائد حراك الريف ناصر الزفزافي، قد كشف أول أمس الثلاثاء، جانبا من “الاعتداء الجسدي والجنسي” الذي تعرض من طرف عناصر الأمن صبيحة اعتقاله يوم 29 من شهر ماي من السنة الماضية، متهما تلك العناصر التي شاركت في اعتقاله بـ”تعذيبه واغتصابه” دون أن يُبدي أي رد فعل اتجاههم بل قابلهم بالابتسامة، حسب قوله.

وأوضح الزفزافي الذي كان يتحدث أمام القاضي بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء، أنه كان صبيحة اعتقاله بمنزل في منطقة تسمى “تروكوت” رفقة كل من فهيم أغطاس ومحمد الحاكي، قبل أن يتفاجأ بعناصر أمنية تقتحم المنزل عبر تكسير الأقفال، مشيرا إلى أنه لم يتحرك من مكانه بل بقي منتظرا دخولهم لاعتقاله.

وأضاف المتحدث ذاته، الذي طالب من والدته مغادرة القاعة قبل سرد قصة اعتقاله، أن عنصرا أمنيا انهال عليه بواسطة آداء حادة على رأسه قبل أن يضعوا الأصفاد في يديه، مُرفقين ذلك بالسب والشتم والركل في أنحاء متفرقة من جسده، كانت أقواها وأكثرها إيلاما تلك التي تلاقاها على على مستوى المعدة.

وأشار الزفزافي إلى أن أحد عناصر الأمن طلب منه ترديد “عاش الملك” غير أنه لم يقلها فكرر عليه ذلك ثلاث مرات مُرفقا ذلك بالضرب والسب، قبل أن يرددها بصوت خافت في المرة الرابعة، غير أنه طلب منه أن يقولها “من القلب”، مضيفا أنه أثناء ذلك عمد عنصر أمني إلى ادخال “أصبعه في دبره.”

وأفاد قائد حراك الريف أنه عبر عن استنكاره للفعل قائلا: “حشومة عليك”، غير أن عنصرا آخر عمد إلى “نزع سرواله وقام بادخال عصا في دبره”، مشيرا إلى أن أمنيا عمد إلى وضع جوارب في أنفه قائلا: “شم أ الخانز”، مضيفا أن عنصرا آخر قام “بجش رأيه على الحائط وهو ما تسبب له في سيلان دم كثير”.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك