English French German Spain Italian Dutch

آخر الأخبار

ساحة الرأي

image

حراك الريف في مفترق الطرق… و المغرب ايضا…

عام ونصف وحراك الريف صامد ويتمدد بالرغم من القمع الشرس الذي شنه النظام ضد نشطائه. و بعد سنة من اعتقال ابرز نشطاء الحراك والمحاكمات الصورية
image

هل أنت مغربي..؟؟

تصاعدت الاتهامات الخطيرة للحراك الشعبي الذي يشهده الريف في الرواية الرسمية للدولة، واتخذت هذه الاتهامات صورا وأشكالا متعددة تباينت من مرحلة إلى أخرى، من واقع
image

الجزائر تسير بثبات نحو مأسسة ترسيم الأمازيغية بالحرف اللاتيني

منذ بدء تدريس اللغة الأمازيغية في الجزائر لجزء من تلاميذ المدارس الثانوية والإعدادية والابتدائية ابتداء من عام 1995 والنهج الرئيسي القائم إلى حد الآن هو
image

الكيف بين اليوم والامس ..!

400 كيلوغرام من الكيف تنتجه وزارة الصحة الإسرائيلية سنويا في مزارع خاصة بشمال فلسطين المحتلة وفق أحدث التكنولوجيات توزع على شكل كبسولات أو شتلات مجففة
image

أحمد الدغرني يكتب: الريف بين الصلحاء والمفسدين

هناك كتاب يحمل عنوان "المقصد الشريف ، والمنزع اللطيف ،في التعريف بصلحاء الريف"الفه كاتب يسمى الإمام البادسي(عبد الحق بن اسماعيل)،في أواخر أيام دولة االموحدين بالمغرب
  1. بحارة الدريوش يرفضون قرارا لمندوبية الصيد البحري بالحسيمة (5.00)

  2. خريجو معهد تكوين الأطر الصحي بالحسيمة ينتفضون ضد إدماج الخواص بالوظيفة العمومية (5.00)

  3. مليارا سنتيم لكشف فيديو وفاة 5 شبان بالحسيمة (5.00)

  4. إذاعة الحسيمة الناظور في بث الأخبار عبر الأقمار الصناعية (5.00)

  5. تراجع منتوج الصيد البحري بميناء الحسيمة (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار جهوية | بالأرقام.. العماري يصادق على البرنامج السنوي للوكالة الجهوية لتنفيذ مشاريع الجهة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بالأرقام.. العماري يصادق على البرنامج السنوي للوكالة الجهوية لتنفيذ مشاريع الجهة

بالأرقام.. العماري يصادق على البرنامج السنوي للوكالة الجهوية لتنفيذ مشاريع الجهة

تمت المصادقة نهاية هذا الأسبوع بالاجماع على مشروع برنامج عمل الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع بجهة طنجة تطوان الحسيمة، وذلك خلال انعقاد أشغال الدورة العادية للجنة الإشراف والمراقبة للوكالة، والتي ترأسها رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد إلياس العماري بحضور السيد محمد اليعقوبي والي الجهة والسيدة أمال وحيد مديرة الوكالة. 

ويتضمن برنامج عمل الوكالة لسنة 2018 تنفيذ عدد من المشاريع التي صادق عليها مجلس الجهة، تهم البنيات التحتية والقطاعات التنموية ذات الأولوية. ففي مجال التعليم والتكوين، ستنفذ الوكالة مشاريع خصص لها المجلس ما قدره 32 مليون درهم تهم تأهيل وإصلاح المؤسسات التعليمية بالوسط القروي والداخليات الإعدادية والثانوية بالجهة.

كما ستعمل الوكالة على إنجاز 6 مراكز لتكوين الشباب في المهن والحرف والمصاحبة من أجل الاندماج.

وتعمل الوكالة على تنفيذ مشاريع لتحسين العرض الصحي عبر  تطوير البنيات التحتية وتوفير التجهيزات الطبية واقتناء وسائل المراقبة. 

وفي مجال الصيد البحري، تعمل على تنفيذ برنامج لتحسين ظروف الصيادين التقليديين سيكلف 10 ملايين درهم لإنجاز برامج لفائدة ممارسي الصيد البحري التقليدي. 

رياضيا، خصصت الوكالة 9.5 ملايين درهم لتهيئة وتجهيز ملاعب القرب بأقاليم الجهة وتجهيز مركز حماية الطفولة بطنجة الذي صادق عليه مجلس الجهة في دورة سابقة. 

كما ستعمل الوكالة على تنفيذ البرنامج الذي صادق عليه المجلس فيما يخص دعم التجهيزات الثقافيـــة وتثمين الموروث الثقافي والتاريخي بالجهة بميزانية تقدر ب 11 مليون درهم من أجل بناء المركز الثقافي بوزان وبناء دار الثقافة بشفشاون وكذا تهيئة وتجهيز معهد محمد البوكيلي للموسيقى والرقص.  

كما ستنفذ الوكالة برنامج دعم الاقتصاد التضامني والاجتماعي بما قدره 3.6 ملايين درهم  من أجل تفعيل اتفاقية مجلس الجهة مع الوكالة الكاتالونية، وتنظيم المعرض الجهوي للاقتصاد التضامني والاجتماعي بطنجة بشراكة مع الوزارة الوصية على القطاع .

وفيما يخص الصناعة التقليدية ستنفذ الوكالة المشاريع التي صادق عليها المجلس، عبر تخصيصه ما قدره 2 ملايين درهم لغاية تثمين الصناعة التقليدية بالجهة عبر بناء دار الصانعة بأحد الغربية وإنجاز دراسة لإنشاء 3 منصات لتثمين منتوجات الصناعة التقليدية بتراب الجهة.

وصادقت الوكــــالة كذلك على دراسات تندرج في إطار تنفيذ بعض مشاريع "منارة المتوسط" بتكلفة قدرها 376 مليون درهم، وتشمل دراسات لأشغال التطهير السائل ب 7 مراكز قروية، ودراسات تخص أشغال تهيئة 5 مراكز قروية، ودراسات  أشغال تهيئة 3 مقاطع كورنيشات، إضافة إلى دراسات حول أشغال تعويض 150 حجرة دراسية من المفكك.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك