English French German Spain Italian Dutch

آخر الأخبار

ساحة الرأي

image

حراك الريف في مفترق الطرق… و المغرب ايضا…

عام ونصف وحراك الريف صامد ويتمدد بالرغم من القمع الشرس الذي شنه النظام ضد نشطائه. و بعد سنة من اعتقال ابرز نشطاء الحراك والمحاكمات الصورية
image

هل أنت مغربي..؟؟

تصاعدت الاتهامات الخطيرة للحراك الشعبي الذي يشهده الريف في الرواية الرسمية للدولة، واتخذت هذه الاتهامات صورا وأشكالا متعددة تباينت من مرحلة إلى أخرى، من واقع
image

الجزائر تسير بثبات نحو مأسسة ترسيم الأمازيغية بالحرف اللاتيني

منذ بدء تدريس اللغة الأمازيغية في الجزائر لجزء من تلاميذ المدارس الثانوية والإعدادية والابتدائية ابتداء من عام 1995 والنهج الرئيسي القائم إلى حد الآن هو
image

الكيف بين اليوم والامس ..!

400 كيلوغرام من الكيف تنتجه وزارة الصحة الإسرائيلية سنويا في مزارع خاصة بشمال فلسطين المحتلة وفق أحدث التكنولوجيات توزع على شكل كبسولات أو شتلات مجففة
image

أحمد الدغرني يكتب: الريف بين الصلحاء والمفسدين

هناك كتاب يحمل عنوان "المقصد الشريف ، والمنزع اللطيف ،في التعريف بصلحاء الريف"الفه كاتب يسمى الإمام البادسي(عبد الحق بن اسماعيل)،في أواخر أيام دولة االموحدين بالمغرب
  1. بحارة الدريوش يرفضون قرارا لمندوبية الصيد البحري بالحسيمة (5.00)

  2. خريجو معهد تكوين الأطر الصحي بالحسيمة ينتفضون ضد إدماج الخواص بالوظيفة العمومية (5.00)

  3. مليارا سنتيم لكشف فيديو وفاة 5 شبان بالحسيمة (5.00)

  4. إذاعة الحسيمة الناظور في بث الأخبار عبر الأقمار الصناعية (5.00)

  5. تراجع منتوج الصيد البحري بميناء الحسيمة (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | مجتمع | الـSNPM تنتقد مُنظمة "مراسلون بلا حدود" بعد تضامنها مع إعلاميين عن حراك الريف
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الـSNPM تنتقد مُنظمة "مراسلون بلا حدود" بعد تضامنها مع إعلاميين عن حراك الريف

الـSNPM تنتقد مُنظمة "مراسلون بلا حدود" بعد تضامنها مع إعلاميين عن حراك الريف

لم تتأخر النقابة الوطنية للصحافة المغربية في تصحيح أخطاء «مراسلون بلا حدود» لمناسبة تغطيتها لأحداث الريف، وذلك إثر اطلاعها على بيان للمنظمة طالبت من خلاله بإطلاق سراح صحافي أدانه القضاء المغربي قبل أيام بأربع سنوات سجنا نافذا بسبب تغطيته للاحتجاجات بمنطقة الريف.

وأوضحت النقابة أنها إذ تشارك منظمة « مراسلون بلا حدود « انشغالها بأوضاع حرية الصحافة والنشر في مجموع التراب الوطني، فإنها تؤكد بنفس المناسبة عدم وجود أي صحافي مهني ضمن المدانين بالسجن من طرف القضاء المغربي، وأن الحالة الوحيدة التي لا تزال موضوع متابعة من قبل النقابة الوطنية للصحافة المغربية تتعلق بالزميل حميد المهداوي المتابع من طرف القضاء في حالة اعتقال والذي طالما نددت النقابة بمتابعته بالقانون الجنائي وطالبت بفصل ملفه وإطلاق سراحه».

وأكدت النقابة أنه عدا ذلك فإن الأمر لا يتعلق بصحافيين مهنيين بل نشطاء في شبكات التواصل الاجتماعي معتقلين على خلفية تغطياتهم للاحتجاجات في منطقة الريف، والذين طالبت النقابة أيضا في شأنهم وباستمرار بإخلاء سبيلهم وتبرئتهم من التهم التي الصقت بهم في محاولة لردع اهتمام الرأي العام بحراك الريف».

وأعلن رفاق عبد الله البقالي عدم صدور أي حكم بالسجن ضد أي صحافي لحد الآن، مجددة المطالبة بإطلاق سراح الزميل حميد المهداوي ومتابعته بقانون الصحافة وفي حالة سراح. وطالبت النقابة الوطنية للصحافة بإطلاق سراح الصحافي حميد المهداوي، وإعادة محاكمته على أساس قانون الصحافة والنشر «ووضع حد لسلسلة المتابعات التي تحركت دفعة واحدة»، معتبرة في بلاغ سابق أن الحكم القضائي الاستئنافي الصادر في حق المهداوي، والذي رفع عقوبة حبسه من ثلاثة أشهر إلى سنة نافذة، حكم قاس يندرج في سياق عام يعرف تراجعا ملحوظا ومقلقا في حرية الصحافة والنشر في بلادنا. ولم تتردد النقابة في التعبير عن تضامنها المطلق واللامشروط مع المهداوي، كما طالبت بوقف جميع المتابعات والمحاكمات ذات صلة بالصحافة والنشر.

ومن جهته سجل آخر تقرير سنوي لـ «مراسلون بلا حدود» تدهورا في حرية الصحافة بسبب تزايد الضغوط على الصحافيين من قبل الحكومات، والأنظمة السياسية، في حين حافظ المغرب على الترتيب نفسه في التقرير السابق، وجاء في الرتبة 133 من أصل 180 دولة. واحتلت دول المنطقة الاسكندنافية في أوربا الرتب الأولى في تصنيف احترام حرية الصحافة في العالم، وجاءت النرويج في مقدمة الترتيب متبوعة بالسويد، وفلندا، ثم الدانمارك، فيما جاءت ناميبيا أكثر الدول احتراما لحرية الصحافة على صعيد القارة الإفريقية، واحتلت الرتبة 24 عالمياً، ثم تلتها غانا في الرتبة 25 متفوقتين على دول أوربية كإسبانيا (29)، وفرنسا (39)، وإيطاليا (52)، والمملكة المتحدة (40).

وبخصوص ترتيب الدول المغاربية جاءت موريتانيا في المقدمة (55 عالمياً)، ثم تونس في الرتبة 97، فالمغرب (133) لتليه الجزائر في الرتبة 134، وليبيا (155).أما تركيا فقد حلت بالرتبة 155 بفارق خمس رتب على جمهورية مصر (161).وتذيلت دول كوريا الشمالية، وإريتريا، وسوريا، والصين، والفيتنام، والسودان قائمة هذا الترتيب.

ياسين قطيب

الإشتراك في تعليقات نظام RSS
تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك